• رئيس الرجاء: هذه أسباب التعاقد مع المدرب التونسي الجديد “الشابي”

    Publié le: 14 April 2021

    أوضح رشيد الأندلسي، رئيس نادي الرجاء الرياضي لكرة القدم، أن مجموعة من العوامل ساهمت في اختيار إدارة النادي “الأخضر” للتونسي لسعد الشابي مدربا للفريق خلفا للإطار الوطني جمال سلامي المستقيل من منصبه.

    وتحدث رئيس “القلعة الخضراء”، في حوار مع “هسبورت”، عن نقاط عدة رجحت كفة الشابي على باقي المدربين الذين عبروا عن رغبتهم في قيادة الفريق بعد استقالة سلامي من منصبه.

    أولا، ما هي العوامل التي ساهمت في اختياركم المدرب التونسي؟

    لقد توصلنا بعدد من السير الذاتية من مجموعة من الأطر المشهود لها بالكفاءة، غير أننا حاولنا اختيار “البروفايل” الذي نراه مناسبا لنا، وهو ما يتجسد في لسعد الشابي الذي يعتبر من بين أبرز الأسماء في الوقت الراهن، وقد عبر بدوره عن رغبته الكبيرة في قيادة “النسور”، ما قرب وجهات النظر بيننا.

    وأضاف المتحدث نفسه أن الشابي استفاد من تكوين أكاديمي كبير بعد الفترة الطويلة التي قضاها بين النمسا وألمانيا، كما أكد جدارته على رأس القائمة التقنية للفرق التي قادها من قبل، وهو ما أهله بدرجة أولى لتدريب “النسور”، على أمل أن يحقق الأهداف المسطرة معه من طرف إدارة النادي.

    ما هي أهم الأهداف المتفق عليها؟

    لقد كنا واضحين مع المدرب، ووضعنا معه مجموعة من الأهداف، أبرزها التتويج بكأس محمد السادس للأندية الأبطال، ودرع الدوري الاحترافي والكونفدرالية، بالإضافة إلى ظهور الفريق بالهُوية التي عهدها الأنصار، وخلق فريق تنافسي في قيمة الرجاء.

    كما طالبناه بضرورة الاهتمام بالمواهب التي يزخر بها النادي، وإقحام اللاعبين الشباب الذين يستحقون الدفاع عن قميص الفريق الأول، وإسعاد جماهيرنا العريضة التي لن ترضى إلا بالألقاب. ونتمنى له كل التوفيق في مهمته الجديدة بين أحضان واحد من أفضل الفرق عربيا وإفريقيا.

    ما هي مدة العقد الموقع مع المدرب التونسي وأهم شروط التجديد؟

    بالنسبة للعقد، فإنه يمتد إلى نهاية الموسم الكروي الجاري، كما أعلنا عن ذلك من قبل، مع إمكانية التجديد في حال حقق المدرب الأهداف المسطرة المتفق عليها، بالإضافة إلى أننا نسعى دائماً إلى أن يطول مقام أي مدرب بيننا حفاظا على الاستقرار التقني، لكن ذلك لن يكون إلا في حال تحقيق الأهداف، يضيف الأندلسي.

    هل الجانب المادي لعب دورا في التعاقد مع الشابي؟

    بصراحة، لقد حاولنا أن نضع مجموعة من المعايير لاختيار المدرب الذي سيقود الفريق؛ أولها أن يكون كفاءة وقادرا على تقديم الإضافة، وأن تكون لديه رؤية تتوافق مع ما نسعى إليه، كما أننا قد أخذنا الجانب المادي بعير الاعتبار، بالنظر للظروف التي تمر بها خزينة النادي، وقد وجدنا في المدرب التونسي كل ذلك، وسنحاول أن نقدم له الدعم اللازم ليحقق المبتغى، كما أنه هو نفسه محظوظ لقيادة فريق من قيمة الرجاء، لأن ذلك سيزيد من أسهمه، وقد لاحظنا أن لديه طموحا لتحقيق نتائج جيدة، كما عبر بدوره عن فخره بقيادة الرجاء”، يضيف رئيس “النسور”.

    source : hespress.com

    Laisser un commentaire


    Retour à la liste