• على بعد أيام من تسويقه بالمغرب: سامسونغ تضع حدا لمغامرة هاتف كالاكسي نوت7

    Publié le: 11 أكتوبر 2016

    في الوقت الذي يواصل فيه عملاء شركة سامسونغ بالمغرب الترويج الدعائي لتسويق هاتف سامسونغ كلاكسي نوت 7 بداية من شهر نونبر المقبل، أعلنت شركة سامسونغ الأم للإلكترونيات في بيان تحذيري، عن التوقف عن استخدام الهاتف وإيقاف تشغيله. كما كان أكد عملاء الشركة الكورية بالمملكة عن مباشرتهم لحملة استبدال نماذج الهاتف بداية من 17 أكتوبر الجاري.

    ويأتي قرار سامسونغ للإلكترونيات بعد أن أعلنت كبرى شركات الاتصالات الأمريكية و الأسترالية أمس الإثنين تعليق بيع و استبدال الهاتف وبعد منع سلطات الطيران للركاب من حاملي نفس العلامة بعد انبعاث دخان من جهاز مستبدل.

    وقالت الشركة في بيانها، أنها تعمل الآن مع عدد من الأجهزة والمؤسسات على معرفة السبب الرئيسي الذي يتسبب في اشتعال الهواتف الأخيرة جالاكسي نوت7. مضيفة أنه واعتبارا لكون سلامة العملاء تأتي في المقدمة، فإنها تطلب مع جميع الموزعين المعتمدين التوقف عن بيع واستبدال الهاتف جالاكسي نوت 7 حتى إشعار آخر، وبهذا تكون سامسونغ قد وضعت نهاية لقصة كالاكسي نوت 7.

    وتأتي هذه النهاية المأساوية لتضع حدا لواحدة من أكثر قصص الفشل التي شهدها مجال الهواتف الذكية حتى الآن.

    وكان حدث أنه ومباشرة بعد إطلاق هاتف سامسونغ رسمياً، بدأ بعض المستخدمين يواجهون مشاكل في الجهاز مثل ارتفاع الحرارة ومشاكل في الشاشة، قبل أن يتطور الموضوع لاحقا بعد ارتفعت حدة الخطر في أعقاب احتراق وانفجار الجهاز في وجه مستعمليه، ما اضطر المسؤولين في الشركة الأم إلى الاعتراف بالعطب التقني وسحب الجهاز وتوقيف تداوله إلى أن تتضح الأمور.

    أما عن الآثار المالية المتوقعة من هذا التعثر، فيتوقع المراقبون أن تخسر سامسونغ حوالي 17 مليار دولار بعد أن راهنت على بيع .19 مليون جهاز عبر العالم.

    source : ahdath.info

    Laisser un commentaire


    Retour à la liste